الحقوق محفوظة لأصحابها

رمضان 1433

»

سحر الدنيا

»

08 - سحر العمل والنجاح


مصطفى حسني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سحر اليوم هو سحر النجاح والعمل.. وهو الإنغماس في العمل مع إهمال باقي جوانب الحياة

تعلمنا سوياً كيفية الاتزان بين النجاح في العمل وبين جميع جوانب الحياة

لأن تحقيق الإتزان هو النجاح الحقيقي

انجح واتقن عملك وكُن من الأوائل لأن هذا من سُنة النبي، ولكن راعي جميع جوانب حياتك

ولا تجعل نجاحك يتسبب في فقد علاقتك بالله أو عائلتك أو صحتك

يا رب قدّرنا ونجينا من سحر النجاح

http://mustafahosny.com/images/stories/com_form2content/p7/f735/46.jpg

ووصلت بنا رحلة سحر الدنيا إلى سحر اليوم سحر العمل والنجاح والشخص المسحور بسحر العمل والنجاح هو الذي يجد لذته وشهوته في تحقيق النجاحات في العمل على حساب علاقتة بربه وبأسرتة وبكل جوانب حياته المختلفة والنجاح الحقيقي أن تكون إنسان متزن في عملك.

علامات المسحور بسحر العمل والنجاح:

1- استعظام النفس: وهو نسبة الفضل في النجاح الذي تصل إليه لنفسك دون حمد الله وإن حمدت الله فيكون ظاهرياً وليس عن يقين فعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال :قال لي النبي صلى الله عليه وسلم: "ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة؟ فقلت : " بلى ، يا رسول الله، قال :"لا حول ولا قوة إلا بالله" متفق عليه .

2- تسلق الحرام للوصول للنجاح: وهو أن يصبح العمل مركزية حياة المسحور بالعمل ويكون هدفه الوصول للنجاح بأي طريقة حتى لو اضطررت لسلوك طريق الحرام والتضحية بقيمك حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ أَحْمَدَ ،عَنْ أَبِي أُمَامَةَ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ رَوْحَ الْقُدُسِ نَفَثَ فِي رُوعِيَ أَنَّ نَفْسًا لَنْ تَمُوتَ حَتَّى تَسْتَكْمِلَ أَجَلَهَا وَتَسْتَوْعِبَ رِزْقَهَا، فَأَجْمِلُوا فِي الطَّلَبِ وَلا يَحْمِلَنَّ أَحَدَكُمُ اسْتِبْطَاءُ الرِّزْقِ أَنْ يَطْلُبَهُ بِمَعْصِيَةٍ، فَإِنَّ اللَّهَ لا يُنَالُ مَا عِنْدَهُ إِلا بِطَاعَتِهِ " .

3- ثقل ما سوي العمل : فعندما تجد لذتك ونشوتك في التحديات في العمل فتكون كل الأعمال دون ذلك ثقيلة عليك فاعلم أنك مسحور بسحر العمل والنجاح.

4- التبرير الدائم: وهو إيجاد مبررات لنفسك للاستمرار كاتهام الغير بالكسل وأن هذا السلوك هو تنفيذ لإرادة ربنا وأنك تفعل ذلك لبناء الحضارة وبناء البلد وغير ذلك من المبررات.

عواقب المسحور بسحر العمل والنجاح:

1- الإصابة بالغفلة: وهي فقدان الشعور يجب أن يشعر به عدم الشعور بمرور العمر والحساب والإنشغال بالنجاح والعمل عن العلاقة بالله رب العالمين والصلاة.

2- فساد العلاقات الإنسانية: فالإنسان المسحور يفقد الاتزان في علاقاته، وتكون علاقته سطحية جداً بكل من حوله ما عدا علاقتة بأصحاب المصالح المشتركة في العمل وغالبا ما يشوب هذه العلاقات فساد عظيم يقول رسول الله: " فوالله ما الفقر أخشى عليكم، ولكن أخشى عليكم أن تُبْسَط عليكم الدنيا كما بسطت على من كان قبلكم، فتنافسوا فيها كما تنافسوها، فتهلككم كما أهلكتهم "

العلاج من سحر العمل والنجاح:

1- الإعتراف : اعترف لنفسك بوقوعك في سحر العمل وحب النجاح وهذة الخطوة بداية العلاج وفك السحر.

2- قدس الأجازة: واجعلها في مكانة العمل كالعبادة.

ساعد شخص في مجالك:لتبعد عن قلبك التنافس والبغضاء والحسد

http://web.mustafahosny.com/article.php?id=2019