الحقوق محفوظة لأصحابها

رمضان 1432

»

مسافرون (6)

»

06 - الاحتيال


محمد العريفي
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاحتيال! في البيع والشراء، الاحتيال! في الزواج، الاحتيال! في العقود التي يتعاقد الناس بها حتى في أمور تعاملاتهم، الاحتيال ! بالكلام، كيف يخطط بعض الناس لأجل الاحتيال على الآخرين ؟ ما هي الطرق التي يمارسونها ؟ كيف يحددون شخصا معينا لأجل الاحتيال عليه؟ كيف يأخذون ثروتك، أحيانا تكون تملك مليونين، ثلاثة أربعة ، عشرة ملايين أو مائة مليون ، تم تصبح بين ليلة وضحاها فقيرا ،فتمسي غنيا وتصبح فقيرا أو ربما أصبحت غنيا وأمسيت فقيرا. هل هناك شيء اسمه الحيل الفقهية؟ أجازها الفقهاء ؟ هل حذر النبي صلى الله عليه وسلم من التحايل على أمور في الدين هي محرمة لتصبح حلالا؟ حقيقة الكلام عن الاحتيال كلام طويل جدا وأنا لا ادري هل تكفيه حلقة أم تحتاج المزيد لكن سنجرب بإذن الله اليوم أن نتكلم عن الاحتيال في حلقتنا من برنامجنا جميعا مسافرون يسعدنا أن تكونوا معنا .

الاحتيال:

طبعاً أنا لما كنت أحضر المادة – الاحتيال – وجدت إنه متوسع كثير بصراحة ما تدري هل تتكلم عن أنواع الاحتيال في البيع والشراء والغش عامة . يعني مثلا لما النبي صلى الله عليه وسلم مر بالسوق بشخص يبيع وعنده طبق فيه قمح أو شعير فيه طعام، والقمح والشعير شكله جميل من فوق فلما أدخل النبي يده وسط الطعام فشعر برطوبة قال ما هذا يا صاحب الطعام قال أصابته السماء يا رسول الله – أصابته السماء يعني نزل عليه مطر وبلله، وهو لما أصابته السماء ما ذا فعل جاء بإناء أخر فارغ وقلبه فيه وصار من أحسن ما يكون – قال النبي عليه الصلاة والسلام : أفلا جعلته فوق ليراه الناس – لما لم تدعه على حاله حتى من يأتي يشتري يدري انك أهملت لما نزل المطر في إدخال بضاعتك ووضعها بالظل بعيدا عن المطر وبعدين أصابها –''

أفلا جعلته فوق ليراه الناس من غشنا فليس منا '' هذا نوع من الاحتيال ، فالاحتيال يا جماعة هو قلب الباطل حقا أو تلبيس الباطل بلباس الحق أو التوصل إلى أمر غير مشروع بطرق في ظاهرها مشروعة هذا نوع من الاحتيال، يعني أنا أعطيكم مثالا واقعيا مثلا مثل ما يحتال الصائد ليصيد صيده ، الآن شخص يريد صيد عصفور فرضا، فيأتي ويضع مثلا شيء من القمح والشعير ويضع عليه أعشاب حلوة وبعدين يضع هذه التي تصيد الطير ، فلما يأتي الطير من فوق ليرى فيرى قمحا وشعيرا وحولها أعشاب و هذه التي تصيد الطير مُخفاه عنه فيأتي ولا يدري إلا قد صادته ، أو مثلا الذين يصيدون الغزلان و غيرها فيأتي شكل ويضع حبلا على شكل دائرة مثلا و يضع طعام معين ، فلما يأتي الغزال لا يرى الحبل لأنه يكون تحت التراب أو نفس اللون وهذا نوع من الحيلة فيحتال عليه بحيث انه يأتي ولا يدري إلا وقد صادته، لذلك النبي عليه الصلاة والسلام لما نبه الصحابة على أمور تتعلق بالاحتيال في أمور الشريعة، فقال عليه الصلاة والسلام : '' لا تصنعوا كما صنعت اليهود فتستحلوا محارم الله بأدنى الحيل '' اليهود ماذا فعلوا؟ ، لما الله حرم عليهم أكل الشحم ، مثلا شخص ذبح شاة فيها شحم حرام تأكله،هكذا كان في شريعتهم تأكل اللحم والشحم حرام ، فماذا فعلوا أقبلوا بالشحم وأخذوا قطع الشحم ووضعوها في قدر وسخنوها بالنار فذاب الشحم وتحول إلى سمن وصاروا يأكلونه ، طيب كيف؟ قالوا: الله حرم علينا آكل الشحم ونحن ما نأكل شحم نحن نأكل سمن ، فقال النبي عليه الصلاة والسلام : "حرم الله عليهم أكل الشحم فجملوها – أي أذابوها فأكلوها - "فلا تستحلوا محارم الله بأدنى الحيل"

ما يجوز الواحد يبدأ يلف ويدور لأجل يجعل الأمر حلالا ،مثل مثلا ما يفعل بعض الناس في مسائل الزواج تكون امرأة طُلقت، زوجها طلقها ثلاث طلاقات ثم بعد ذلك لا تحل له كما جاء في الآية حتى تنكح زوجا غيره، فلأجل أن تعود إلى زوجها الأول مثلا ذهبت واتفقت مع رجل أن يتزوجها ثم يطلقها، أو زوجها ذهب إلى المحلل أو التيس المستعار كما يعبر عنه الفقهاء، فهدا أيضا نوع من الحيلة ، هو في ظاهرها انه زواج شرعي وعادي يا أخي الرجل الثاني تزوجها ثم طلقها، فرجعت إلى زوجها الأول، نقول هذا صحيح في ظاهرها أنه حلال لكنه في الحقيقة باطل .

دعني أتكلم عن كيفية الاحتيال على الإنسان في الأمور المالية، الناس يحتالون في الأمور المالية، إفرض مثلا نريد أن نحتال، عبد العزيز شكلك تاجر أنت، نريد الاحتيال عليك مثلا، أول شيء أنا وأحمد وسامي، نحدد الشخص الذي نريد الاحتيال عليه، ما رأيكم يا شباب أنا أعرف شخص مثلا لا يزال شاب وتاجر وقد ورث من أبيه أو أمه وعنده فوق مائتي أو ثلاثمائة مليون ، ما رأيكم يا شباب، أول شيء حددنا الشخص الذي نريد الاحتيال عليه ،النقطة الثانية نكسب ثقته، نكون معه علاقة، نظهر له بمظهر الناصحين، المحبين له، يكون بيننا وبينه حميمية حتى يثق بنا أكثر، المرحلة الثالثة نظهر الاستقامة والأخلاق أمامه، لا نشرب أمامه الخمر، نترك الصلاة، لا ،يقول ما شاء الله، ونغمة الجوال دعاء : اللهم اغفر لنا .... الله أكبر، وإذا جاءت رسالة اللهم صلي على محمد ويقول في نفسه هؤلاء ناس أخيار أدعية وصلاة على النبي وما أدري إيه ، و لما نصلي الظهر و نقوم نصلي ورائها السنة ونصلي العصر ونصلي ورائها السنة وإن كان لا وجود لها من كثرة وشدة الحرص، وقيام ليل وقيام في الضحى وتبرعات إظهارا للاستقامة ثم بعد ما نكسب ثقته ، نبدأ إثارة شهيته، نبدأ نقول له والله تصدق يا شيخ في أراضي المتر الآن يُباع بريالين ويحتمل انه بعد سنة يزيد يصير خمسمائة ريال ، وتصدق العشرين مليون التي ورثتها من أبيك، بعد سنة تجدها خمسمائة مليون ،وهو بعد سنة فقير بسببنا ، ترى دائما المحتالون حتى الذين يعملون مساهمات عقارية، أحيانا يقول أنا عندي مساهمة عقارية ، ساهموا معي لبناء هذه العمارة ، يأتيكم خمسمائة في المائة أرباح! أنت لازم تكبر اللقمة حتى تشهي الناس و حتى تغطي على عقولهم وتفكيرهم ثم بعد ذلك ممارسة أساليب الشجاع .

المحتال عادة له صفات الذي يأتي ليحتال عليك ، منها غالبا أنه يكون ذكي، منها انه يكون متحدث فصيح درجة أولى، منها القدرة على التمثيل ، يتقن التمثيل على أنه تاجر ،ومنها المباهاة والاهتمام بالمظهر، أنا أذكر شخص مرة كاد أن يحتال علي وجاء وكان معه - يمكن الآن جالس يسمعني أو في السجن، إن شاء الله يكون بالسجن - وجاء الرجل وكان معه تسعة مشاريع تجارية وجاء من خارج المملكة وقابلني ويريد ممولين من التجار ، مشروع إنشاء مصنع لمواسير للحديد ومشروع مصنع للبيتزا المعلبة ، الآن حدد مواسير حديد أو بيتزا معلبة ،حتى أنا استغربت قلت له يا أخي عادة من عنده مشاريع بنفس الوقت يكون بينها تقارب مثلا مواسير حديد ،مواسير الومنيوم ، مواسير نحاس، مواسير بلوك، أنت تحط لي بيتزا ، قال لا كل واحدة تخصص ولا ادري ماذا ، وكان أوتي لسانا لو مر به على شعر لحلقه، أو على صخر لفلقه، رجل متحدث رقم واحد، وكل شبهة تعطيه يصرفها يمينا وشمالا ، ثم إذا أذن يترك الأوراق يقول أذن يا شيخ قلت طيب لا يزال على الإقامة عشرين دقيقة يقول هذا وقت لله ليس للدنيا '' رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّـهِ '' النور 37، قم وصلي وبالأخير طلع أكبر نصاب وسارق ، أنا طبعا الحمد لله نجوت منه و شككت فيه منذ البداية وسحبت نفسي ،لكن بلغني بعد ذلك عن أشخاص التقيت بهم قالوا تعرف فلان وقابلك ،والله سرق مني مليون و هذا مليونين وذاك ثلاثة ملايين، والرجل جاء بسيارة فارهة جدا ،وهدا مباهاة ليظهر لك أنه تاجر كبير ويختلق المخارج والحيل حتى يأكل أموال الناس بالباطل.

سامي : في طال عمرك حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول : '' أخوف ما أخاف على أمتي كل متحدث عليم اللسان'' فأتوقع انه من أحد ما أشار إليه الرسول ''الحيل'' ، حيث يأتيك أحد بسيارة فارهة، ويقول لك عندي مشاريع وعندي وعندي ليكسب ثقتك وبالأخير يطلع لا شيء .

سماحة الدكتور العريفي: أحسنت، طبعا يا سامي كلامك صحيح ،هو ليس حديث هو قول لعمر رضي الله عليه '' قال منافق عليم اللسان '' فعلا لما يصبح منافق لا خوف عنده وتعظيم لله وعليم اللسان منطلق لسانه هذا مشكلة، ربما أفسد على الناس ، طيب أعطيني ما عندك وارجع للكلام عن الحيل التي عندي.

أحمد : هي قصة أعرف مجموعة من الشباب عندهم شخص تعرف على واحد أنعم الله عليه وحاله ميسر وغني جدا

سماحة الدكتور العريفي: عرفني عليه

أحمد : أنا لا أعرفه واحد من الشباب يعرفه ، وهؤلاء يتجمعون لما يريدون استئجار استراحة أو شيء، ففيه شخص مخصص يكتب سيناريو معين ليحتال على هذا الشخص وكيف يتكلم معه لأنه له بلاغة باللسان ، لأنه لا انفع أتكلم لا أنا ولا سامي ولا عبد العزيز ، في شخص مخصص ليكلمه كي يقنعه ويجعله هو يدفع .

سماحة الدكتور العريفي : كي يجعله يستأجر لهم على حسابه .

أحمد : أجل وكي تمشي أمورهم الأخرى ويستأجر سيارة أو يذهبون سفرة .

سماحة الدكتور العريفي: هذا نوع من الحيلة وان كان هو استفاد طلع معهم وكده ، الذي أعنيه أنا الاحتيال على الشخص فرضا الذي تتزوج منه ، بعض الناس فرضا يأتي يخطب ،لما يأتي يخطب بسيارة تسوى أربعمائة ألف التي يركبها، ويلبس ساعة تسوى مائة وخمسين ألف وجالس وبعدين طلع بطاقته وعرف نفسه دكتور فلان الفلاني ورئيس شركة ... الخ وحاط أرقام وأشياء ، تم يأتي ويخطب ابنتك فأحيانا أنت ما تريد تفوت الفرصة خصوصا لما يكون البنت فرضا خطابها قليل وهو يقول أنا مشغول جدا، تقول: طيب أسأل عنك، وأحيانا تخجل تقول أسأل عنك، فالأهل لما يرون السيارة ، والسيارة مستأجرة ، ويكون بلا وظيفة والكرت يطبعه بثمن زهيد ، وترى خاصة الكروت ،أنت الآن لما تذهب للمطبعة وتعطيهم معلومات يضعونها بكارت لو أنت يا احمد الآن تذهب لمطبعة وتقول لهم أريد تضع لي الدكتور احمد الهتان وتحت عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود ،وتحط شعار الجامعة، وتحط الايميلات، هل المطبعة يطلبون منك التعريف ؟ ما يطلبون شيئا ، أنا لسه طابع كروت أول أمس لم يطلبوا مني شيء ،لو اطلب وأقول ضعوا لي شعار الديوان الملكي أو محمد العريفي وزير كذا وكذا ،لا احد يقول ليش، فتستطيع الاحتيال على الناس بهذا ، فأحيانا قد يحتال ويتزوج وهو كذاب ،والله قد بلغني يا أخي مشكلة مرة بهذه الطريقة قال طلع متعاطي مخدرات وقلت للأب يا عمي الآن تقول حل المشكلة ، لماذا لم تسال عنه وقال والله يا شيخ محمد انخدعنا فيه جاء بسيارة بانوراما أم أربعمائة ألف، والله يا شيخ لو شفت هيئته و شفت كلامه انخدعنا فيه يا شيخ ، هذا احتيال ، هو ما لبس هذا اللبس إلا ليحتال عليهم والسيارة مستأجرة ب 800 ريال في اليوم استأجرها ليومين لينهي شغله والبنت صارت بملكه .

عبد العزيز : نحن نوجه اللوم دائما إلى المحتال هذا صحيح ، لكن لماذا لا نوجه اللوم للمحتال عليه مثل ما قال عمر : '' لست بالخب ولا الخب يخدعني '' اذكر جوال يا أبو عبد الرحمن يبيعونه في محل بجوار بيتنا الجوال قيمته 2000 ريال، والبرامج تركبها مجانا تشتري الجوال وفيه برنامج تنزل منه البرامج مجانا إذا اشتريت الجوال ب 2000 ريال هو مباشرة صاحب المحل يأخذ الجوال للمكان الخاص بتركيب البرامج ويركب لك البرامج بمائتي ريال غصب عنك ويقول لك تفضل الفاتورة بألفين ومائتي ريال والناس تأخذ الجوال ب 2200

العريفي: يركب البرامج من غير ما يسألك؟

عبد العزيز : من غير ما يخبرك، و يغصبك ادفع خلاص .والناس تدفع 2200 ريال ويخذون الجوال .

سماحة الدكتور العريفي: طيب لو قلت يا أخي من قال لك تركب البرنامج؟

عبد العزيز: يقول لك النظام كده، والناس موافقة، والمشكلة الناس موافقة لا احد يعترض مثلا تقول له هذه البرامج مجانية يقول لك لا في برامج مخصصة عندنا هنا يأتيك بها، وهي في الحقيقة مجانية.

سماحة الدكتور العريفي : في الحقيقة لا أريد أن أُدخل الغش في الاحتيال ،لكن هذا احتيال، وأود أن أقول لك مثلا من الغش إنه يقول عندنا غير ،قطعنا داخل غير،قطعنا أصلية ، وهذا نوع من الغش ،الاحتيال مثل هذا أنه يظهر لك الباطل في صورة الحق وبالتالي يأكل أموال الناس بالباطل، والله سبحانه وتعالى يقول : '' لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ ''و النبي عليه الصلاة والسلام يقول : ''من كانت عنده مظلمة لأخيه فليتحلل منها اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم بل بالحسنات والسيئات".

الاحتيال أحيانا يكون أيضا في بيع المواقع الالكترونية بالانترنت ، تجد شخص ما لا يعرف الانترنت ،ويقول لك أنا أعملك موقع و اخصص لك كذا، وأصلح لك كذا، كم الحساب والله الحساب 25 ألف.

أحمد : ويأتي لك بمصطلحات انجليزية .

سماحة الدكتور العريفي : نعم مصطلحات انجليزية وانظر نحن عندنا البرنامج الفلاني، ونحن لنا تعامل خاص مع مايكروسوفت، وهو لا عنده تعامل خاص فقط يرسل أيميل ويردون عليه صار تعامل خاص .أو مثلا احتيال شخص يقول لك معلومة أعرف واحد مهايطي ، مهايطي طبعا عبارة بالعامية السعودية معناها انه يظهر نفسه بمظهر الخبير القوي ، يسمونه هياط فيقول لك مثلا معلومة معينة ، مثلا ترى بالنسبة للشيء الفلاني نظام المرور ترى يغيرونه لكذا أو كذا أقوله طيب يا أبو فلان من أين هذه المعلومة؟يقول: قال لي مسئول في وزارة الداخلية ، من هذا المسئول؟القهوجي ، مسئول عن القهوة فهو ما كذب مسئول ، فهو لما يقول مسئول في وزارة الداخلية ، يتبادر بذهني إما وزير الداخلية، أو وكيل وزارة الداخلية، أو متحدث رسمي أو شخص مسئول بوزارة الداخلية، فهدا محتال وإذا جلس معك يقول والله أنا أمس كنت مع عدد من المسئولين ، فإذا المسئولين من ؟ابن عمه مدير مدرسة إبتدائية مسئول عن مدرسة ابتدائية،وابن خالته ما أدري مسئول عن بسطة فواكه واحد مسئول عن ...، أنا لا اُقلل من هذه الوظائف ، لكن لما يقول مع مسئولين هذا حقيقة إظهار للنفس على غير ما هي عليه، وهذه المشكلة حقيقة فيها نوع من قلة النفس .

دعني أحمد أقول لك أحيانا بعض المحتالين يستعمل أشياء، إما يستعمل صفة معينة، مثلا صفة أهل التدين، يأتيك أحيانا ملتزم، إنسان طيب ،وبارك الله فيك، وجزاك الله، خير صفة أهل التدين، لأنه سبحان الله، المسلمين جبلوا على محبة أهل الخير، ومحبة أهل التدين، ليس فقط في السعودية ودول الخليج بل في كل العالم، يعني أنا اذهب إلى عدد من الأماكن إذا رأوك ملتحيا احترموك يعني هكذا الحمد لله جبل الناس ،فيأتي بعض الناس يستعمل صفة أهل التدين لأكل أموال الناس بالباطل ، أو أحيانا يستعمل صفة الأمراء، ويأتيك مثلا ويقول لك أنا الأمير فلان بن فلان وهو ليس الأمير ولا شيء ،أو ربما أحيانا كان أميرا فعلا، لكن كونك أمير لا يعني انك تأكل أموالنا بالباطل أو يقول أقضي لك موضوع معين ، أيضا هذا نوع من الاحتيال، إما أن يستعمل صفة معينة، أني أمير، أو إني ابن فلان أو ابن عمي فلان الفلاني كذا أو يستعمل منصبا معينا: يكون مثلا ضابط كبير، أو يكون مسئول بشركة معينة، مسئول في مكان معين فيأتي إليك لأخذ مالك ويحتال عليك ويقول لك نريدك أن تدخل معنا بالاستثمار الفلاني، وأنا العميد الفلاني ، وفعلا هو عميد ،وأنت لما يأتي إليك عميد في جهة رسمية عسكرية معينة، يتبادر إلى ذهنك مباشرة أن له معارف وواسطات وله ناس يعرفهم ،إما يستعمل وصفا أو منصبا وكلاهما يحتال به على الناس ، و الأخس و الأحقر من يستعمل الدين للاحتيال على الناس .

أحمد: ولو كان لهداية، احتيال لهداية شخص غير مسلم.

سماحة الدكتور العريفي: كيف ؟ ما فهمت ؟أعطيني مثالا .

أحمد: والله ما فيه مثل معين متصوره ، ولكن أنت وصلت لمرحلة انك تشعر انك تكذب وتسعى للوصول إلى انك تهدي شخص .

سماحة الدكتور العريفي : أنا حتى اهدي شخص معين أقول له مثلا أنا أمام الحرم المكي معك سعود الشريم كده أقوله ،أو عبد العزيز يقول معك عبد الرحمن السديس مثلا كده يعني .

أحمد: أقول محمد العريفي.

سماحة الدكتور العريفي : كده يعني.

أحمد: لا، هو يأتي بها بطريقة ثانية، مثلا ينسب لنفسه صفة ،مثلا يعرف آن الشخص يحب الصفة الفلانية ، أنا مثلا مقرب من محمد العريفي أعرف أخبارك و اعرف عنك كل شيء ويبدأ يتقرب مني أكثر لكي أوصل له صفة ايجابية أو هداية .

سامي : مصطلح احتيال محمود.

سماحة الدكتور العريفي : على ذكر أعرف محمد العريفي ، والله يا أخي ذكرتني بحادثة في الاحتيال من أعجب ما مر علي،أول ما بدأت اطلع بالإعلام قبل 15 أو 17 سنة تقريبا، ما كنت أطلع بالتلفزيون كان طلع لي بعض الأشرطة وبعض الكتيبات ،معروف صوتي لكن صورتي غير معروفة ،شخص ذهب إلى عائلة يخطب منهم ابنتهم وقال لهم أنا محمد العريفي العائلة أنت الشيخ... أجل أنا صاحب الشريط كذا، والمحاضرة كذا أنا لا أعلم، ليس في الرياض في منطقة بعيدة عن الرياض ومشت الأمور ومن انشداههم به لم يأتي لهم بالبطاقة، وجاء لهم بصورة للبطاقة وقال لهم إنها بالمرور ،وزوجوه البنت وللآن ما صدق العقد فلما مضى أربعة أشهر أو خمسة أشهر صار لي حلقة بالتلفزيون،وطلعت بالتلفزيون مكتب به اسمي محمد العريفي، فاتصلت المسكينة به وقالت: سلام عليكم، عليكم السلام شلونك يا محمد العريفي، قال :أنا طيب ، طيب أنت في التلفزيون قال لا أنا بالسوق ،المهم بعد هدا انفضح الرجل وعلم عنه ، كل هذا الوقت مضى ولا ادري عن شيء حتى رن جوالي في احد الأيام وفي ذلك الوقت لم تكن خدمة الرسائل ،وكان الناس يتصلون كثير ما أرد على كل المكالمات ولا وجود للرسائل ، يتصل إذا ما رديت يبقى خلاص، سلام عليكم يا شيخ قالت: في شخص اسمه محمد العريفي ويدعي انه محمد العريفي، ففهمت القصة كلها، احتال عليها ،والرجل لا اعرفه وليس ضمن العائلة ،قالت لي: طيب الآن ما ذا أفعل؟ أنا في بالي تزوجت الشيخ فلان والآن أصبح ليس هو ، قلت الكلام الذي قاله عبد العزيز ، يا أختي اللوم ليس عليه فقط ،اللوم عليكِ أيضا جاءكم بصورة بطاقة ليست واضحة وكاتب كلمتين وحاط صورته ،كيف ما تتحققون وما تسألون، أجل لو بكرة واحد جاء وقال أنا فلان من المشايخ أو الأمير فلان تصدقونه على طول، هذا نوع من الاحتيال ،الاحتيال سواء في أمور الزواج، أمور التجارة مثلا يأتي شخص ويعطيك بطاقات معينة على أنه صاحب شركة ،أو صاحب مصنع ، أو أننا نأتي بالبضاعة من البلد الفلاني ،كل هذه الأمور أحيانا اللوم ليس على الشخص المحتال، الشخص المحتال بلا شك مخطئ أكل أموال الناس بالباطل ، لكن كذلك أنت يا أخي لا تسمح لهم بالاحتيال عليك ، يقول المثل الانجليزي : '' لا يُركب إلا الشخص المنحني '' أنت إذا انحنيت الناس يركبون على ظهرك ، لكن لا تنحني من البداية وابقي بطل وثابت مند البداية كما قال تعالى : ''إنك أنت الأعلى ''

سامي: هل من ضمن مصطلحات الاحتيال، هل الغش يدخل ضمن هذا المصطلح ؟

سماحة الدكتور العريفي : هو طبعا بلا شك الاحتيال كلمة عامة، يدخل ضمنها الغش سواء في أمور التجارة، أو أحيانا في أمور الصناعة، مثلا يقول لك هذا مصنوع في اليابان أو هو قطعة صيني وهو ليس صيني ، أو أحيانا يدخل في أمور التزكية لأشخاص ، مثلا أنا لن آكل أموال عبد العزيز لكن أتي وازكي أحمد وأقول لعبد العزيز ترى أحمد طيب وجيد وصادق وهذا نوع من الاحتيال حيث زكيت له شخص محتال ، لذلك حتى المحتالين أحيانا يحاولون أن يظهروا بمظهر الشخص الصادق بالالتصاق بالصادقين ، فيقول لك أنا صديق الشيخ فلان ، وكم مرة وصلني شيء مثل هذه الأمور ، أحيانا يتصلون بعض الناس ويقولون في شخص خطب بنتنا شخص طيب ولطيف ويقول انه صديقك الحميم جدا ، أقول: ما اسمه يقولون: اسمه فلان ، أقول والله ما اذكره ،يقولون يا شيخ كيف مصور معك بالجوال ، كل من صور معي بالجوال صار صديقي ، يا أخي أنا يشوفني 20 شخص بالمطار ويصورون معي وبالشارع والسوق ويصورون معي ، قالوا لا يا أخي هو يقول انه مدير الموقع عندك وهو ....، فإذا هو كذاب إنما أراد أن يظهر نفسه عندهم ، إني أنا إنسان طيب ،وإني أنا صداقاتي حلوة وإنسان شريف انظروا صداقاتي تعرفون من أنا ،

عن المرء لا تسأل واسأل عن قرينه ***

وكل قرين بالمقابل يقتدي ***

حذر الناس من أن يحتال عليهم أحد هذا أمر مهم، وكذلك الحذر في البيع والشراء، الحذر في إعطاء الناس الأموال، الحذر في تزويجهم، الحذر في استقبال نصائحهم لان الإنسان عندما تكبر الكعكة أمامه ويغرى بأشياء معينة، الحذر في الرسائل التي تصل إليك من المحتالين أحيانا وغير ذلك هذه كلها أمور احتيال ، بقي معي كلام طويل عن الحيل الفقهية التي كانت موجودة عند الفقهاء وهل تدخل في الاحتيال أم لا ، لكن وقتنا انتهى ونتركها لحلقة قادمة ، جزاكم الله خير يا شباب ، أنتم أيضا أيها الأحبة نسأل الله أن لا نكون أحدنا خبا ،وأن لا يخدعه خبا ، أن لا نكون محتالين وأن لا نسمح لمن يحتال علينا ،بارك الله فيكم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .