الحقوق محفوظة لأصحابها

رمضان 1431

»

رحلة للسعادة

»

10 - لا للغضب [الحلم والرفق]


عمرو خالد
السعادة موضوع جماعى مش فردى ... هل انت غضوب عنيف فى ردود افعالك .. الغضوب العنيف لايمكن يكون سعيد .. لان الناس حتكرهه .. والسعادة موضوع جماعى .

امل ام لـ 3 اطفال .. هى فى التلاتينات من عمرها .. ربنا اعطاها كل شئ لتكون سعيدة .. زوج رائع – اولاد – بيت جميل – مال – جمال – ايمان وصلاة وصوم صلة بالله – بس مع كل ده هى مش سعيدة ..مشكلتها انها تتحمل كتير من اخطاء من حولها .. لكن لما بتغضب بتفقد السيطرة على نفسها .. غضوبة ثم عنيفة . مرة مع ولادها .. مرة مع جوزها ..مرة مع حماتها .. مرة مع الخادمة .حتى سقطت فاقدة النطق مرة فى خناقة مع ولادها علشان المذاكرة .. دخلت المستشفى ... ماذا حدث لامل ساخبرك فى نهاية هذا المقال لكن دعنى ابدأ معك انت بخطورة الغضب .

ضغوط الحياة كثيرة ... هموم وديون وقلة فلوس ..ضغوط مادية - الزحمة – المرور – قلة الحرية .. الضغوط دية بتسبب ردود فعل على الانسان عباره عن .. عصبية – سرعة انفعال – غضب – ردود افعال عنيفة غير مناسبة لحجم الخطأ ... تظهر مع اولادنا احياناً يضرب بلا ذنب & تظهر فى ضرب زوجه & تظهر فى طلاق متسرع فى لحظة غضب & تظهر مع الخدم بهدلة وضرب وشتيمة .... يظهر احنا بقى عندنا كبت عمل شحنات الغضب زايدة مش شحنات الكهربة لا شحنات غضب عايزين نفرغها فى حد .. فعادة نفرغها فى الاضعف منا ... ابنى – خادم عندى – موظف بسيط – مراتى ..

هل فقدنا السيطرة على اعصابنا .. كثير بعد مانهدأ نفكر هو الخطأ اللى حصل ده يستاهل كل العمايل الى انا عملتها دية وتروح تعتذر بس بعد فوات الاوان ... لان ايذاء الناس بيعمل جروح فى قلوبهم لاتدواى .. زى جروح الوجه وعلامات الضرب كذلك فى القلب بيكون فيه جروح تعمل عاهة مستديمة بس مش فى الوش لا فى القلب .

(( كان هناك طفل سريع الغضب فأراد والده ان يعالجة من الغضب فأعطاه , أعطاه والده كيس مليء بالمسامير وقال له : قم بطرق مسمارا واحدا في سور الحديقة في كل مرة تفقد فيها أعصابك أو تعامل انسان بعنف

في اليوم الأول قام الولد بطرق 37 مسمارا في سور الحديقة . فقد اعصابة على الناس 37مرة .. ياترى انت كام .

وفي الأسبوع التالي تعلم الولد كيف يتحكم في نفسه وكان عدد المسامير التي توضع يوميا ينخفض

الولد أكتشف أنه تعلم كيف يتحكم في نفسه, أسهل من الطرق على سور الحديقة

في النهاية أتى اليوم الذي لم يطرق فيه الولد أي مسمار في سور الحديقة

عندها ذهب ليخبر والده أنه لم يعد بحاجة الى أن يطرق أي مسمار

قال له والده: الآن قم بخلع كل المسامير من السور فاذا بالسور مليان اخرام متبهدل ... فقال له الاب هذا بالضبط ماحدث فى قلوب كل من فقدت اعصابك معه كل واحد عنفت معه قلبة فيه ثقب مثل هذا المسمار.

عندما تحدث بينك وبين الآخرين مشادة أو اختلاف وتخرج منك بعض الكلمات السيئة, فأنت تتركهم بجرح في أعماقهم كتلك الثقوب التي تراها

أحياناً جرح اللسان أقوى من جرح الأبدان... والعجيب ان انت كمان قلبك لما تغضب وتفقد اعصابك بيكون حريقة نار ... اعصابك بس لضغوط الحياة ولا وراها مرض من أمراض القلب مثلاً الكبر / العند / الغرور / الحقد

السعادة موضوع جماعى مش فردى .. لايمكن تسعد وانت عمال تشعل حرائق بغضبك طول ما انت ماشى .. حريقة فى صدرك وفى صدور الناس .

حلقة اليوم عايزتعيش سعيد .. اياك والغضب .. حلقة اليوم عن الحلم والرفق بالناس .. خلق من احب الاخلاق الى الله ورسوله وفية سر سعادتك .

الاول معنى الغضب ولية هوتعاسة ..الغضب شعلة نار عارف الآية اللى بتقول (( نار الله الموقدة التي تطلع على الأفئدة)) ده عذاب الاخرة بس فية ناس فى الدنيا نار موقدها فى صدرها اهو الغضب كده.. لكن هذة النار تكون مستكنة فى القلب استكنان الجمر تحت الرماد، ويستخرجها الكبر او العند او الحقد أوالضغوط .

الغضب ياجماعه حته من النار ... اسمع حديث النبى "إن الغضب جمرة توقد في القلب" رواة احمد

"إن الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فليتوضأ" رواه أبو داود

فمن استفزته نار الغضب فقد قويت فيه سيطرة الشيطان علية حيث قال "خلقتني من نار وخلقته من طين" فإن شأن الطين السكون والوقار، وشأن النار التلظي والاستعار.

فقوة الغضب مكانها القلب ومعناها غليان دم القلب بطلب الانتقام فيتحول الى عنف مادى او معنوى فاذا لم يقدر عليهما يتحول الى حقد وغل ... "ألا إن الغضب جمرة في قلب ابن آدم ألا ترون إلى حمرة عينيه وانتفاخ أوداجه "

عن عطية بن عروة السعدي (( إن الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فليتوضأ )) ابوداود

هل انت غضوب لن تعيش سعيد .. لان ببساطة جواك مولع الشيطان نار .. وعمال ينفخ فيها .. تخيل المنظر

بس هو اية السبب الحقيقى لغضبك .. هل هوضغوط الحياة & ولا طبيعة الشخصية & ولا انت الشيطان مسيطر عليك فنارة فى قلبك .

ولا الحقيقة ان غضبك وراه مرض من امراض القلوب .. لاتضحك على نفسك قديكون السبب كبر اوحقد او غرور ..خلى بالك (( لايدخل الجنة من كان فى قلبة مثقال ذرة من كبر ))

ماهى عكس الغضوب العنيف .. الحليم الرفيق .. الحلم عكس الغضب .. الرفق عكس العنف .

- والحلم عكس سرعة الغضب والعصبية والرفق عكس العنف والحدة .

- الحلم ضبط النفس عند هيجان الغضب والرفق هو اللين فى القرار عند ثورة الغضب .

- يعنى الحلم قبل القرار اللى حتعمله والرفق فى اتخاذ القرار نفسة .. يعنى الحلم يسبق الرفق ويؤدى الى الرفق فى التعامل .

هل انت حليم رفيق .؟

النبى يحدثك عن الحلم والرفق

- عن ابى الدرداء رضى الله عنه عن النبى صلى الله علية وسلم قال " من اعطى حظه من الرفق اعطى حظة من الخير ومن حرم حظة من الرفق حرم حظة من الخير " البخارى

- عن جرير رضى الله عنه عن النبى صلى الله علية وسلم قال : " من يحرم الرفق يحرم الخير كله " الترمذى

- عن عائشة رضى الله عنها ان رسول الله صلى الله علية وسلم قال لها : " يا عائشة ارفقى فإن الله اذا أراد بأهل بيت خيراً دلهم على باب الرفق " البخارى .. وفى رواية " اذا أراد الله بأهل بيت خيراً ادخل عليهم الرفق " احمد

- " المؤمن هين لين سهل " " ان الله حرم على النار كل هين لين سهل "

- عن أبو سعيد الخدري قال رسول الله "ألا إن بني آدم خلقوا على طبقات شتى فمنهم بطيء الغضب سريع الفيء، ومنهم سريع الغضب سريع الفيء؛ فتلك بتلك، ومنهم سريع الغضب بطيء الفيء، ألا وإن خيرهم البطيء الغضب السريع الفيء وشرهم السريع الغضب البطيء الفيء "

- عن انس رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله علية وسلم " التأنى من الله ، والعجلة من الشيطان ، وماأحد اكثر معاذير (أحب اليه العذر) من الله (هو يتعامل معكم بالحلم والرفق وقبول الاعذار حتى لوسيئة يحب قبول الاعذار ) ، ومامن شئ احب الى الله من الحلم "

- عن عبدالله بن سرجس رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله علية وسلم " السمت الحسن والتؤدة والاقتصاد جزء من اربعة وعشرين جزءاً من النبوة "

- عن ابى هريرة رضى الله عنه انه قال : ان رجلاقال للنبى صلى الله علية وسلم اوصنى قال: " لاتغضب " فردد مراراً قال : " لاتغضب " .كيف يوصية بشئ غير قابل التحقيق .

- لية النبى يقول كله خير . الحلم والرفق مش معناه العبط او انك يضحك عليك بالعكس الرفق يعطيك فرصة تفكير صح لتحل المشاكل وعقلك معك فتطلع نتائج افضل . بعنى يعطيك مسافة بين الفعل اللى حصل ورد فعلك – الغضب العصبية يسحب منك هذة المساحة .

سؤال :

- هل الاخلاق قابلة للتغيير :- هل ممكن العصبى يتحول الى حليم ؟

– هل ممكن العنيف الحاد يتحول الى لين رفيق .. ؟

- وهل هى جينات مخلوق الانسان بها ولا تتغير ؟ ولاهى صفات يمكن اكتسابها ؟

- النفس كالبدن ... كما يتحول السمين الى رفيع بالرجيم والرياضة تحتاج مجاهدة للاكل والشرب والعادات . كذلك يتحول الغضوب الى حليم والعنيف الى رفيق برياضة النفس ... تحتاج مجاهدة لطبيعة النفس والعادات . اسمع حديث النبى :- " انما الحلم بالتحلم وانما الصبر بالتصبر " اى الحلم بالتدريب على الحلم ... تدريب اسمه التحلم ...وكل خلق عايز تصلحة اعمل ضدة مده شهر حتى يصير عادة مألوفة عندك.. بس ضده بالكامل لاتقول اوازن ..بعد شهر تبدا توازن .

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال "جاء رجل، فقال: يا رسول الله، أوصني. فقال: لا تغضب. ثم ردَّدَ مراراً. فقال: لا تغضب" رواه البخاري. كيف يوصية بشئ غير قابل للتغيير .

وكذلك حديث النبي : (( انما الحلم بالتحلم وانما الصبر بالتصبر )) رواه ابن حجر في فتح الباري ...اذن الاخلاق قابلة للتغيير .

اى عاده عايزة 21يوم علشان تتغير .. رمضان شهر الحلم والصبر .. (( فان شاتمة احد او قاتلة فليقل انى صائم ))

ياترى مين اسعد الحليم الرفيق ولا العصبى الغضوب .. طبعاً الحليم الرفيق اسعد 100مرة

هذا الحديث شعار عيش به " ماكان الرفق فى شئ الا زانة ولا نزع من شئ الا شانة " " وان الله رفيق يحب الرفق ويعطى على الرفق مالايعطى على العنف " ...

هذا الحديث جميل اوى فاعده تعيش بها فى الحياة كل شئ تعملة برفق لازم يحلو ويصير جميل " ماكان الرفق فى شئ الا زانه " ..

واى شئ تنزع منه الرفق الى الغضب والحده ..لازم ينكر او يبوظ او يفقد حلاوته وجماله

"وان الله يعطى على الرفق "... يعطى ايه .. رضا – طمأنينة – سعاده – هدوء نفسى – راحة الرفق والحلم شفاء من نار الصدر

حتى وانت تدافع عن الحق .. لاتقل غضبة لله وتشتم .. قاعدة الامام مالك (( اذا وجدت الرجل يدافع عن الحق فيشتم ويسب فاعلم انه معلول النية واما يتبع هواه .. قالحق لايحتاج لسب وعنف لانه الحق سبحانة هو الذى قال (( وجادلهم بالتى هى احسن ))

تذكر ان اداب النصيحة ..ان تكون برفق .

السعادة فى الحلم والرفق .. انت ضامن بالحلم والرفق حب الله لك .. ازاى .. حديث الاحنف بن قيس (( يقدم وفد عبد القيس من سفرهم ..ولشدة شوقهم..يتركون جمالهم دون أن يعقلوها..ويقدمون على النبي صلى الله عليه وسلم ..بهيئة المسافر الذي لم يصلح هيئته كل ذلك شوقاً وعجلة في لقاء النبي صلى الله عليه وسلم..الا ان الاحنف بن قيس لم يذهب معهم بل ذهب يعقل بعيره..ثم يذهب فيستحم ويصلح هيئته ويأتي بخطوات متأنية الى النبي صلى الله عليه وسلم ويجلس معه..فيقول له النبي صلى الله عليه وسلم" إن فيك خصلتان يحبهما الله ورسوله" فقال ماهما؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " الحلم والأناة " قال: يا رسول الله، تخلقت بهما أو جبلني الله عليهما؟ قال: بل جُبلت عليهما.

تفتكر تكون سعيد ولا لأ لو عرفت ان الله يحبك ...تخيل اليوم تبدأ فى الحلم والرفق على نهاية الشهر تصير حبيب الله .. هاه يستهل المجاهدة ولا لأ .

وقال صلى الله علية وسلم " "من كظم غيظًا وهو قادرٌ على أن يُنفذه دعاه الله عز وجل على رؤوس الخلائق حتى يُخيِّره من الحور ما شاء". رواة ابوداود وابن ماجة فى المسند

اهدوا ياجماعة .. الناس بتتطلق على كلام بسيط .. وتضيع اولاد ... ناس تخسر بعض وعائلات تتمزق على كلمة .. ارفق .. احلم .

الرفق والحلم مش معناها السلبية او السكوت على الخطأ وعدم علاجه .. ده حرام اصلاً السكوت على الخطأ .. ولكن الرفق والحلم فرصة لعقلك ان تفكر لتخرج بحل ذكى غير الغضب والعصبية والضرب . يحدث فعل تاخذ مساحة تفكير لتخرج بحل ذكى غير متسرع ثم رد فعل اما طريقة لكل فعل رد فعل مباشر ليست طريقة الانسان السوى .

يعنى الرفق والحلم مع اخطاء الناس محتاج معاه طرق ذكية لاصلاح الخطا برفق .

انا عارف انك الا ن ناوى انك ستحاول طول الشهر ... لكن ماقلته لك حتى الان كلام نظرى .. لكن عند المواقف العملية – ساعة التطبيق تحدث اللخبطة ... كيف اكون رفيقاً حليماً مع ابنى لو كذب على وانا عرفت انه كذاب .

كيف اكون رفيقاً مع واحد عاصى مذنب مجاهر بذنبة ... ازاى يعنى ارفق به

كيف اكون رفيق حليم مع واحد أخطأ ويستحق العقوبة فعلاً ..

كيف اكون رفيق حليم مع واحد ندل لايحوق فيه لارفق ولا حلم بل يزداد سوءاً

تعالوا نعيش مع نماذج كثير عملية لاخطاء الناس وكيف يتعامل النبى برفق وحلم ممزوج بعاطفة عملية ذكية لاصلاح هذة الاخطاء بدلاً من العنف والغضب .

وانت تقدر تكتب عندك هذة الطرق للتتعلم منها وتنفذها ... طرق عملية نبوية للحلم والرفق مع اخطاء الناس واصلاح بواسائل غير الغضب والعنف .

- فكرة غير مفتاحك ... انت بقالك 20سنة تستخدم العنف والعقوبة والصريخ والزعيق مع اولادك جابت نتيجة ؟

زى اللى بيحاول يفتح باب بمفتاح لايفتح ولسه مصمم يفتح به – حاجه تضحك مش كده ... ممكن تغير مفتاحك .. الى الرفق والحلم وطرق جديدة

النبى نفسة نموذج للحلم والرفق { فبما رحمة من اللَّه لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك } (لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤف رحيم ) آل عمران

تعالوا نشوف نماذج لأخطاء الناس وبدائل .

1) واحد كذب عليه لانه محرج من تصرف غلط ظل يسأله عما فعل ومش بتريقة او بغضب ... بل بنفس سمحة .. دون كشفة اعمل نفسك مش شايف ... انا كشفتك لانك كذاب وفضحتك . لو فعلت ذلك تفسدة اكثر .

عن خوات بن جبير : تزلت مع رسول الله صلى اله عليه وسلم مرّ الظهران فخرجت من خبائي فإذا نسوة يتحدثن , فأعجبني فرجعت فأخرجت حلة لي من عيبتي فلبستها , ثم جلست إليهن , وخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبته , فقال :

أبا عبدالله , ما يجلسك إليهن ؟

قال ( خوات ) : فهبتُ رسول الله ( صلى الله علية وسلم ) , فقلت : يا رسول الله , جمل لي شرود , أبتغي له قيداً . لعلي اجد احداهن تبيع قيداً له .. كذب لأنه مكسوف

قال فمضى رسول الله (صلى الله علية وسلم ) .. كان ممكن يسأل الستات هو فعلا جاء لكم علشان كده .. يكشفة عيب تضحك على رسول.. وتبعته فألقى إلي رداءه , ودخل الأراك فقضى حاجته وتوضأ ثم جاء فقال :

أبا عبد الله , ما فعل جملك الشرود ؟

ثم ارتحلنا فجعل لا يلحقني في المسير إلا قال : السلام عليكم أبا عبدالله ,مافعل جملك الشرود ؟

قال : فتعجلتُ إلى المدينة , فاجتنبت المسجد , ومجالسة رسول الله (صلى الله علية وسلم ) , فلما طال ذلك علي تحينتُ ساعة خلوة المسجد

فجعلتُ أصلي فخرج رسول الله (صلى الله علية وسلم ) من بعض حجره , فجاء فصلى ركعتين خفيفتين , ثم جلس , وطوَّلتُ رجاء أن يذهب ويدعني , فقال :

طوِّل أبا عبدالله ما شئت , فلستُ بقائم حتى تنصرف

فقلتُ : والله لأعتذرن إلى رسول الله (صلى الله علية وسلم ) ولأبرئن صدره فانصرفت

فقال : السلام عليكم أبا عبد الله , ما فعل شرادُ الجمل ؟

فقلت : والذي بعثك بالحق ماشرد ذلك الجمل منذ أسلمت

فقال : رحمك الله , مرتين او ثلاثا , ثم أمسك عني فلم يعد لشئ مما كان )) الهيثمى فى مجمع الزوائد .

2) واحد أخطأ لضعفه البشرى ... راعى الضعف البشرى وعالجه بتخيل النتائج ...

- عن المقداد بن الأسود قال : قدمت المدينة أنا وصاحبان فتعرضنا للناس فلم يضفنا أحد فأتينا النبي فذكرنا له ، فذهب بنا إلى منزله وعنده أربعة أعنز ، فقال : (( احلبهن يا مقداد ، وجزئهن أربعة أجزاء ، وأعط كل إنسان جزءاً )) ، فكنت أفعل ذلك فرفعت للنبي ذات ليلة : فاحتبس واضجعت على فراشي فقالت لي نفسي : إن النبي قد أتى أهل بيت من الأنصار ، فلو قمت فشربت هذه الشربة فلم تزل حتى قمت فشربت جزأه ، فلما دخل في بطني وأمعائي أخذني ما قدم وما حدث .

فقلت : يجئء الآن النبي جائعاً ظمآناً فلا يرى في القدح شيئاً ، فسجيت ثوباً على وجهي ، وجاء النبي فسلم تسليمة تسمع اليقظان ولا توقظ النائم فكشفت عنه فلم ير شيئاً ، فرفع رأسه إلى السماء ، فقال : (( اللهم اسق من سقاني ، وأطعم من أطعمني ))

فاغتنمت دعوته وقمت فأخذت الشفرة فدنوت إلى الأعنز فجعلت أجسهن أيتهن أسمن لأذبحها فوقعت يدي على ضرع إحداهن فإذا هي حافل ونظرت إلى الأخرى فإذا هي حافل ، فنظرت فإذا هن كلهن حفل ، ( الحفال : اللبن في ضرع الناقة وما سواها ) ، فحلبت في الإناء ، فأتيته به فقلت : اشرب ، فقال : ما الخبر يا مقداد ؟ فقلت : اشرب ثم الخبر فقال : بعض سوآتك يا مقداد ، فشرب ثم قال : اشرب ، فقلت : اشرب يانبي الله ، فشرب حتى تضلع ثم أخذته فشربته ، فلما عرفت ان رسول الله صلى الله علية وسلم قد روى فأصبتنى دعوته ضحكت حتى ألقيت الى الارض .. فقلت يارسول الله كان من امرى كذا صنعت كذا . فقال النبى صلى الله علية وسلم : (( هذه بركة منزلة من السماء ، أفلا أخبرتني حتى أسقي صاحبيك ؟ )) فقلت : إذا شربت البركة أنا وأنت فلا أبالي من أخطأت ...!! ... لم يضغط علية " لم تطع الامر – هذة سرقة – هو حس بغلطة خلاص ... يسر على الناس نفسياً .. يحبك الناس – تسعد ...

3) شاب شغلة اللعب بس متميز فى حاجة شاركة لتصلح الخطا من خلال المشاركة ...

- شاب اخطأ لانه موهوب اصلاً ... موهوب فى الشعر علمة بحكمة ... عن عمرو بن الشريد يقول كنت شاباً احب الشعر حباً شديداً يلهينى احيانا وعرف عنى ذلك فرانى النبى فى الطريق فاركبنى معه بغلته ففرحت بذلك (هذة اول مشاركة ) ثم قال لى هل معك من شعر امية بن بى الصلط ؟ ( هذة ثانى المشاركة ... شاركة فى اهتامته قبل التوجية للخطأ ( قلت نعم قال فانشدنى فانشدته بيتاً قال هية ) كمان .. ( فأنشدتة بيتا فقال هية فانشدتة بيتاً فقال هية ) كمان .. ( حتى انشدته مائة بيت ) مستعد تسمع من ابنك رغم انشغلاتك مدة 100بيت يعنى مش اقل من 20 دقيقة علشان توجهة فى الاخر ( ثم لاحظ اختيار النبى لامية بن السلط – لانه كان اكثر الشعراء اعتدالاً فى الجاهلية – ثم نظر لى النبى وقال اتدرى اصدق كلمة قالها شاعر ( منتهى المشاركة ) قلت لا.. فقال لى كلمة لبيد ( الا كل شئ ماخلا الله باطل *** وكل نعيم لامحالة زائل ) ثم قرأ (({ والشعراء يتبعهم الغاوون ألم تر أنهم في كل واد يهيمون وأنهم يقولون ما لا يفعلون إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا)) يقول فعرفت انه لاينهانى عن الشعر وانما ينهانى عن فحش القول .}) مسلم .. حلل اسباب الخطا وعالجها .. استخدم مواهبتة

4) ثم ركز على مشاعرك انت ... وصل الجوع بالمسلمين أن ربطوا على بطونهم الحجر، واتفقوا أن أي أكل يرد لهم سيقسمونه فيما بينهم، ووجد أحد الصحابة - واسمه "عبس بن جبر"- بعض الشحم وقطعة لحم متبقية من شاه، فنظر فلم يجد أحدا يراه فقال والله لا أعطي منه أحدًا، يقول فالتفت فإذا رسول الله أمامي، فنظر إلى وابتسم ابتسامة الحزين " انا زعلان "، وتركني وسبقته إلى الناس أقول: هذا هو اللحم، لكي يسمع النبي. فأحيانا كلمة: أنا زعلان تكون أشد من أشد عقوبة، لكن متى؟ لو تربينا على الحب، وإلا فلن تجدي أن تفعلها الآن مع أولادك وتخاصمهم لأنهم لا يشعرون بها.

5) واحد اخأ لانه موهوب اصلاً ... سلمة بن معمر

نهاية قصة امل اتكلمت .. الدكتور خيرها بين ادوية ضغط ومهدءات اوخلق اسمة الحلم والرفق .. نور من رسول الله رائع .

كيف اتدرب على الحلم والرفق :- الاخلاق تتغير بالتدريب زى الرياضة للجسم لكن فيه وسائل عملية ... " انما الحلم بالتحلم وانما الصبر بالتصبر "

1- علق حديث عن ام المؤمنين عائشه (( إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه . ولا ينزع من شيء إلا شانه .)) مسلم موجوده بلوحات فنانين على الموقع .

2- استخدم وسائل النبى السابقة .

3- تخيل منظرك والشيطان يلقى الحجر ه وينفخ فى صدرك نارة ... تخيل صورتك وانت غضبان والشيطان يضحك من كل رجلية ..تعوذ بالله من الشيطان ..ان الشيطان اذا ذكر الله خنث .

6) غير وضعك لتتحرر من الشيطان ... " "إذا غضبت فإن كنت قائماً فاقعد وإن كنت قاعداً فاتكئ وإن كنت متكئاً فاضطجع"

جاء رجل إلى سلمان فقال: يا عبد الله أوصني، قال: لا تغضب، قال لا أقدر، قال: فإن غضبت فأمسك لسانك ويدك.

قد لا تقضى علية وقد لايموت بالكلية لكن يبقى ضامراً مخفياً

هو قرار تاخده وتصر عليه وتدية امر لعقلك الباطن لن اغضب طوال شهر رمضان كتدريب لبعد رمضان .. عن عبد الله بن عمرو: أنه سأل رسول الله : ماذا ينقذني من غضب الله؟ قال "لا تغضب"

أبدا تدريب من اليوم .. قال اوصنى يارسول الله :- قال لاتغضب فردد مراراً لاتغضب "

شعار حلقة اليوم :- ((ما كان الرفق في شئ ألا زانه .. وما نزع من شئ ألا شانه)) (رواه مسلم)

http://amrkhaled.net/newsite/articles2.php?articleID=NTg1Mg==