الحقوق محفوظة لأصحابها

رمضان 1433

»

سحر الدنيا

»

21 - سحر الصحبة


مصطفى حسني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يارب كل يوم نكون بنطهر أنفُسنا من الأسحار وبنساعد بعض اننا نتعالج ونوصل سوياً للانسان اليقظ

ووصلنا في رحلتنا اليوم لسحر جديد من أسحار الدُنيا، هو سحر "الصُحبة"

بمعنى ان صاحبك يكون أهم من ربنا!

الصُحبة حلوة ومهمة وبسببها ممكن ندخل الجنة المهم انها تكون لله،

فـمن جالس جانس.. طول ما إنت في صحبة طيبة هتتغير للأحسن بإذن الله

http://ommarelard.mustafahosny.com/beta/images/stories/com_form2content/p7/f790/46.jpg

علاقة الصداقة من أفضل العلاقات، ولقد دُفن أبو بكر وعمُر رضي الله عنهما بجوار النبي صل الله عليه وسلم، ولكن انظر من تُصاحب؟ سحر اليوم عن سحر الصُحبة، وسحر الصُحبة هو أن تُسحر بأصحابك ويكون كلامهم عندك أهم من كلام الله وكلام النبي صل الله عليه وسلم.



علامات سحر الصُحبة:

1- شراء لذّة الصُحبة بالقيم: أن تبيع قيمك التي تعلمتها من النبي وتشتري صُحبتك، قال صل الله عليه وسلم في حديث صحيح: " إِنّمَا مَثَلُ الجَلِيسِ الصّالِحِ وَالجَلِيسِ السُوءِ كَحَامِلِ المِسكِ وَنافِخِ الكِيرِ، فَحَامِلِ المِسكِ إِمّا أَن يُحذِيكَ، وَإمّا أَن تَبتَاعَ مِنهُ، وَإِمّا أن تَجِدَ مِنهُ رٍيحًا طَيّبةً، وَنافِخِ الكِيرِ إِمّا أَن يَحرِقَ ثِيَابَكَ، وَإمّا أَن تَجِدَ مِنهُ رِيحًا خَبِيثَةً"، فعندما تجالس صديق السوء فإنك تشاركه فيما يفعله من إثم.

2- ضياع الأولويات: التعلق الشديد بأصدقاء السوء يؤدي إلى ترك الأهل، والعبادات، وكل ما هو ذو قيمة، وتضيع الالتزامات والواجبات بسبب أصحابك، وهذا ما حدث لصاحب أسطورة كرة القدم ماردونا الذي أخذه أحد أصدقائه السوء من المجد العالي إلى طريق المُخدرات فاحذر أن تُضيع أولوياتك بسبب سحر الصُحبة السيئة. صديقك البعيد عن الله يُشركك في بعده عن الله، وصديقك القريب منه عز وجل يُشركك في قربه من الله، فاختر لنفسك من تُشارك.



عواقب سحر الصُحبة:

1- الإعجاب بالخطأ والجرأة عليه: عندما يخطأ صديقك ستجد نفسك تتجرأ على الخطأ تدريجيا لأنك أصبحت تستأنث بهذا الخطأ، ويمكنك أن تُطبق هذا على أشياء كثيرة تحدث في حياتنا السجائر والشتائم. يقول أحد الصالحين "ما انتهك المرء من أخيه حرمة أعظم من أن يساعده على معصية ثم يهونها عليه".

2- فقدان لذة صحبة الله: لأنك تجعل من صاحب السوء شريك لله في قلبك فيؤثر عليك وتسمع كلامه ويستحوذ على قلبك أكثر من الله ورسوله، فتصوّر أنك تفقد لذة وسكينة صحبة الله من أجل صحبة عبد. قال الله تبارك وتعالى: "أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري، تركته وشركه"، حديث قدسي صحيح رواه أبو هريرة، فاختر الصديق الصالح الذي يجمعك ويُعينك على طاعة الله.



علاج سحر الصُحبة:

1- تذكر عقد الأخوة بينك وبين النبي، قال رسول الله صل الله عليه وسلم: "اشتقت لإخواني، قالوا: أولسنا إخوانك يا رسول الله قال: لا أنتم أصحابي أما إخواني فقوم يأتون من بعدي يؤمنون بي ولم يروني"

2- تعلم قول لا: فهي مهارة يجب أن تكتسبها لتقول تلك الكلمة بأدب أثناء رؤية الخطأ ونتعلم بها اختيار الصديق الصالح وترك الصديق السيء، يقول الله عز وجل " وَإِذَا رَ‌أَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِ‌ضْ عَنْهُمْ حَتَّىٰ يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِ‌هِ.." الأنعام 68.

من مقام اليقظة نتذكر اليوم أحد أهل الجنة، عبد سعد بن الربيع الذي كانت حياته لصاحبه ولكن قيمه ومبادئه وآخرته لله، حتى تُوفي شهيداً، فادعو الله أن يرزقك بالصُحبة الصالحة وابتعد عن الصُحبة التي تُفسدك ولكن ادعو لهم.

http://web.mustafahosny.com/article.php?id=2032