الحقوق محفوظة لأصحابها

رمضان 1433

»

سحر الدنيا

»

16 - سحر العقل


مصطفى حسني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حلقة جديدة مع نعمة سحرتنا ونسينا ربنا باستخدامنا الخاطيء لها

سحر اليوم هو "سحر العقل" ..

الشخص المسحور هو الشخص الذي أخضع كلام الله والرسول لعقله، وليس لربنا وللنبي

وهو أيضا الذي عرف الحق ثم رفضه ،وهو ضيق الصدر لا يسمع

العقل المفروض تستخدمه في التعرف على الله وفهم أياته ولازم تعرف أنه محدود

يارب اهدنا الصراط المستقيم ونجينا من سحر العقل

http://mustafahosny.com/images/stories/com_form2content/p7/f769/46.jpg

كرم الله بني آدم بالعقل وميزهم عن جميع خلقه ولكن ماذا لو استخدمنا نعمة الله التي ميزنا بها في معصيته ماذا لو اغترننا بعقولنا ونسنا حق الله فيها، هناك أمم في قمة التقدم ولكن سحرت بعقها فمنهم من عبد البقر ومنهم من دافع عن الشواذ ومنهم من أصبح عنصرياً؛ والمسحور بسحر العقل هو الشخص الذي يُخضع كلام الله وكلام النبي صلى الله عليه وسلم لعقله وهو الشخص الذي عرف الحق ثم رفضه لأنه لا يوافق عقله ولا يقتنع به.

علامات المسحور بسحر العقل:

1- عدم وجود النية لقبول الحق: وهو معرفة الحق ورفضه يقول الله تعالى :}الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمْ وَإِنَّ فَرِيقاً مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ{(البقرة:146)

2- ضيق الصدر: فالشخص العاصي يمر بلحظات يقظة يؤنبه فيها ضميره ولايريد من يذكره فهو ضيق الصدر لا يريد سماع الحق يقول الله تعالى: } يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنتُمْ تَسْمَعُونَ ، وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ ، إِنَّ شَرَّ الدَّوَابَّ عِندَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ{ (الأنفال:20-22)

3- لا كبير له: عنيد يعتد برأيه ويعتقد أنه يفهم في كل شئ وأن عقله يزن كل شئ فقد روى حديث عبيد الله بن أبي رافع؛ عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « لا ألفين أحدكم متكئاً على أريكته يبلغه الأمر عني فيقول: لم أجد هذا في كتاب الله عز وجل. »



عواقب المسحور بسحر العقل:

1- الحرمان من الوصول للحق: من سُلب الأدب مع الله حرم من حكمته وهداه، والأدب مع الله هوالخضوع والإستسلام فلا تعند لأن العند سوء أدب مع الخالق تكون عاقبته أن يحرمك من معرفة الحق.

2- يعامله الله معاملة المبعدين: تأمل قول الله تعالى: } ومَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى ، قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا ،قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى{ (طه:124-126) وهذه عاقبة من يعرف الحق و يُعرض عنه فالفرق كبير بين التقصير وعدم المعرفة وبين العند وعدم الإستسلام لله.



و يكون العلاج وفك سحر العقل بطريقتين أولا اجعل لك كبيرا في حياتك شخصا أو عدة أشخاص يقف عنده عقلك وترجع له في أمور حياتك، اجعل لك كبيرا في حياتك الإجتماعية وفي عملك وأيضا في العلوم الشرعية يساعدك على العلم والمعرفة ويأخذ بيدك إلى الله تعالى.

ثانيا : اجعل لك قدوة في حياتك ولتجعل قدوتك الصحابة رضوان الله عليهم فهم عندما نزلت اية :} وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ{ أشفقوا منها ولم يعترضوا وقالوا سمعنا وأطعنا فأنـزل الله: لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ {.

http://web.mustafahosny.com/article.php?id=2027